ملتقى عباد الرحمن .::. و عجلت اليك ربى لترضى
دخول

لقد نسيت كلمة السر




عدد الزوار منذ
6/2010
عدد الزيارات منذ
 6/2010
المتابعة على نبضات Google
https://i.servimg.com/u/f79/12/19/15/84/th/yni-ua12.gif
https://i.servimg.com/u/f79/12/19/15/84/th/caaaei10.gif

ملخص درس السيرة الرابع

اذهب الى الأسفل

ملخص درس السيرة الرابع

مُساهمة من طرف عفاف في 2008-11-21, 2:41 am

\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\بسم الله الرحمن الرح
1429 هجري اليوم الخميس 23من ذي القعدة

ملخص الدرس الرابع للسيرة
**************

احوال العرب في عهد الجاهلية قبل الاسلام:

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أولا الحالة الاجتماعية :-

ــــــــــــــــــــــ

مكانة المراة وعلاقتها بالرجل : لقد انقسم التعامل مع المراه من قبل الرجل في عهد الجاهليه الى قسمين ويرجع ذلك الى انقسام الطبقات الاجتماعية التي كانت موجودة وقته

1- كانت عندنا طبقة الاشراف وكانت للمراة مكانة كريمة في هذه الطبقه بل كانت صاحبة راي وكانت تملك

حرية الارادة وكان لها المال الخاص الذي تتاجر به ولقد كان لها قدرا عظيما لاجله تسل السيوف وتقام الحروب بسبب امراة .

2- الاوساط الاخرى والتي كان قد عم فيها الاختلاط بين الرجال والنساء لدرجة كبيرة مما اوصله الى درجة المجون والفاحشة وفيه المراة كانت تعاني من عدم التكريم وقلة الشان وحرمانها من كثير من الحقوق الطبيعية.


النكاح في عهد الجاهليه وانواعه :-

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

كان هناك اربعة انواع او صور للنكاح في عهد الجاهلية قبل الاسلام :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1- نكاح الناس اليوم المتعارف عليه وهو بان يقوم الرجل بخطبة المرأة من وليها ويقدم لها الصداق ويكون من ثم زواجه بها

2- نكاح الاستبضاع وهو أن يقول اللرجل لزوجته اذهبي واستبضعي من فلان طلبا للنجابة او لكون هذا الرجل اشرف نسبا ولا يقرب زوجته حتى يظهر حملها فان شاء قربها وان لم يشا لم يقربها

3- نكاح الرهط دون العشرة وهو ان ياتي المراة عددا من الرجال دون العشرة فان حملت ووضعت تعرض هذا الطفل المولود على هؤلاء الرهط ومن يعترف به يلتحق الولد بالنسب اليه

4- نكاح الرهط الكثيرين بلا عدد وهو ان يدخل على المراة الكثيرون لا تمتنع عن أي احد منهم ويكون لها دارا معروفه بالبغي وتضع على باب دارها راية حمراء دليل انها دار للبغاء فاذا حملت هذه البغية جمعوا لها الرجال وياتون بالقفية وهي امراة تقتفي الاثر وهي من تقرر لمن يكون الولد ومن تعينه لا يمتنع ويلحق الولد بنسبه .

ومن المظاهر الاجتماعية التي كانت سائدة في ذلك العهد :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

· التعدد ولم يكن التعدد آنذاك كما هو اليوم في الاسلام ، بل كان الرجل يعدد بلا حد معين فلربما اجتمعت عنده النساءات الكثيرات ولربما كان عنده مائة امراة ، فجاء الاسلام وحدد التعدد باربع فقط

· الجمع بين الاختين .. فكان الرجل لربما تزوج الاختين معا وعاشتا معه كزوجات في حياتهما معه

· زواج الرجل بزوجة ابيه ان هو (يعني والده) توفي او طلقها

· الطلاق والرجعه وكانا بيد الرجل الا ان الرجل كان يطلق ويرجع المرات العديده دون حد كما حدده الاسلام في الطلاق مرتان فامساك بمعروف او تسريح باحسان

· فاحشة الزنى حيث انتشرت في ذلك المجتمع وكانت بالامر الغير مستنكر الا بعض الافراد من الرجال والنساء الذين كانت تتعاظم نفوسهم عنها . حتى جاء الاسلام وحرم تلك الفاحشة .

· واد البنات خشية العار فكانت النظرة للبنت في هذا العهد نظرة سلبية مؤسفة وكانوا يخشون ان تكبر وتجلب لهم العار .وقد حرم ذلك سبحانه وتعالى بقوله في سورة التكوير " واذا الموؤدة سئلت باي ذنب قتلت "

· قتل الاولاد خشية الفقر ... وقد قال تعالى " ولا تقتلوا اولادكم من املاق نحن نرزقكم واياهم "

· معاملة الرجل لاخيه .. فقد كانوا يتعاملون مع بعضهم في نفس القبيله معاملة جيدة وخاصة بين الاخوة وابناء العمومة .

· علاقة القبائل بعضها ببعض .. فانها كانت علاقه عدائيه كلها حروب وغزوات حتى ان القبيله تنصر افرادهها على مبدا انصر اخاك ظالما او مظلوما وليس بالمعنى في الاسلام من نصر الاخ الظالم بكف يده عن الظلم بل بالوقوف معه وان كن ظالما ولربما القتال وسفك الدماء .

هكذا نلاحظ ان الحالة الاجتماعية للعرب قبل الاسلام كان يسودها جو الحروب وكثير من القلاقل والفساد الداخلي والظلم فكانت ضعيفه في الحضيض ..

الحالة الاقتصادية للعرب قبل الاسلام :-

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1- كانت التجارة عند العرب من اهم وسائل انعاش الحياة وتعميرها ولكن بسبب الحروب الكثير وانعدام الامن والامان فكانت التجارة تنشط في الاشهر الحرم لتوقف القتال فيها فكانت رحلتي الشتاء والصيف بين اليمن والشام .

وقد انتشر في ذلك الوقت سوقين وهما سوق عكاظ وسوق ذوي المجال .

2- الصناعة كانوا ابعد الامم عن الصناعة وان وجد عندهم بعض الصناعات البسيطة والتي تركزة في اليمن والحيرة وعلى مشارف الشام .. وكانت النساء تعمل بالغزل

نستنتج من طبيعة الحالة الاقتصادية عند العرب في هذا الوقت ان بلادهم كانت تعاني الفقر والجوع وان هذا المناخ الاقتصادي العام للمجتمع العربي .


الحالة الاخلاقية :-
ـــــــــــــــــــــــــ
ـ لقد تميز العرب بالقيم والاخلاق الحسنة وكان الكرم وغيره من الاخلاق مما تتفاخر بع العرب والقبائل العربيه وكانوا يتنافسون في ذلك .

1- الكرم :من أهم أخلاقهم ، ولقد كانت حتى اشعارهم تتغنى بهذا الخلق العظيم وكانوا يتسابقون في الكرم وان ضاق بهم الحال وكان من اشهر كرماء العرب حاتم الطائي وكانت الامثال تضرب به ن كان العربي منهم لايملك الا ناقة واحدة وتراه ان جاء الضيف هرع لذبحها وتقديمها لضيفه طعاما ، وكانوا يرون شرب الخمر من الكرم ، وكانوا يرون في الاشتغال بالميسر كرما فكانوا يطعمون المساكين بما يجمعونه من ارباح الميسر ..

2- الوفاء بالعهد .. كان من شيم العرب الوفاء بالعهد وكانوا يوفون بالعهد ولو كلفهم ذلك الغالي والنفيس وفي ذلك العديد من القصص في سيرة العرب ومنها ما كان من قصة السموئل عندما وضعت عنده دروعا امانة فجاءه الحارث الغساني يطلب تلك الدروع ولم تكن له فأبى السمئل ان يعطيه تلك الدروع رعاية للامانة فلما خرج الحارث الغساني من عنده وجد احد ابناء السمئل فارسل يهدد السمئل بقتل ابنه ان لم يعطه الدروع وابى السمئل مجددا التفريط في الامانه وخيانة العهد فقتل الحارث الغساني ابنه ولم يعطه السمئل الدروع ، نعم هكذا كانوا العرب من قبل الاسلام وجاءهم الاسلام فزادهم خلقا ورقيا اجتماعيا وثقافيا وانسانيا وادبيا بل وفي كل المجالات ، ونسال الله تعالى ان يعيد لنا امجادنا بعودة هذه الروائع من الاخلاق واصحابها .


3- عزة النفس والإباء وعدم قبول الضيم ، وشدة الغيرة التي توقظ الغضب الشديد عندهم كما انهم عرفوا بسرعة الإنفعال فكانوا يقيمون الحروب لمجرد كلمة ان مست كرامتهم او كان فيها ضيما او ذلا .


4- المضي في العزائـم فقد كانوا اصحاب عزائم قوية لا يرجعون عن أمر عقدوه ابدا خاصة ان كانوا يرون فيه تحقيق مجد وعزة


5- التؤدة والحلم .. وان كان بسبب ما اشتهروا به من الغيرة الشديدة وعدم قبول الضيم ومثلها من الصفات كان الحلم والتؤدة فيهم عزيزا جدا .


6- السذاجة البدوية ، فبحكم حياتهم القبليه البعيدة عن الصناعات والحياة الحربية الطاحنة فكانوا يعيشون في اطار محدود وكانوا يعرفون بالسذاجة البدوية والبساطة

بهذه الااخلاق الحسنة والتي جعلت رجالها اصحاب عزيمة ووفاء بالعهود حتى حد التضحية بكل نفيس فكانوا رجالا لايقبلون الضيم ولا الذل اختارهم الله عزوجل لحمل هذه الرسالة ولاخراج انفسهم ثم العالم من
الظلمات الى النور كذلك كان لموقعهم دورا كبيرا في نشرهم للرسالة



سؤال الواجب للدرس الثالث:
ـــــــــــــــــــــــــــــ
لقد كان في اهل الجاهلية دنايا ورذائل وأمور ينكرها العقل السليم وياباها الوجدان ومع ذلك كان عندهم من القيم والاخلاق المحمودة الفاضلة ما يفضي الى الدهشة . أذكــــري هذه الاخلاق.
avatar
عفاف
... عضــ جديد ـــو ...
... عضــ جديد ـــو ...

عدد الرسائل : 18
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
نقاط نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملخص درس السيرة الرابع

مُساهمة من طرف عفاف في 2008-11-21, 10:00 pm

حل واجب السيرة للدرس الرابع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
القيم والاخلاق المحمودة الفاضلة والتي تميز بها العرب بالرغم من الدنايا الكثيرة والرذائل التي كانت قد انتشرت فيب المجتمع في ذلك الوقت

...لقد كانت اخلاقا رفعتهم لحمل هذه الرسالة حيث كانت تحتاج الى رجال ذوي عزيمة ماضية وشجاعه واباء يذودون دونها بالغالي والنفيس ومن اهمها :

1- الكرم والذي عرفوا به عن ابائهم وعن اجدادهم توارثوه رمز عز وفخر وقد بلغ بهم الكرم درجة الايثار بالنفس فكان العرب ربما لايملك الا الناقة فان وفده الضيف قام اليها فذبحها وطبخها وقدمها للضيف طعاما وقد عرف من العرب وضرب به المثل علىمر الزمن حاتم الطائي وكانوا يقومون ببعض الاعمال المنكرة شرعا تباهيا بالكرم كشرب الخمر والميسر

2- الوفاء بالعهد وهو من اهم شيمهم الفريدة الرائعه حتى ان المرء منهم يضحي بالغالي والنفيس في سبيل حغاظه على الامانة والوفاء به .

3- عزة النفس والاباء وعدم قبول الضيم والغيرة كذا سرعة الانفعال وكلها مرتبطة ببعضها البعض وتستعي الصفه منها الصفة الاخرى .

4- المضي في العزائم فلا يرجعون عن امر عقدوه ابدا .

5- التؤدة والحلم ولكنه وبسبب سرعة انفعالهم وغيرتهم الشديدة وعدم قبول الضيم كانت التؤدة
والحلم في العرب عزيزا جدا ولكنه وجد عند العقلاء منهم اهله الحكمة والمشورة

6- السذاجة البدوية والتي فرضتها عليهم طبيعة الحياة الاجتماعية والاقتصادية وموقعهم

أسأل الله السداد
avatar
عفاف
... عضــ جديد ـــو ...
... عضــ جديد ـــو ...

عدد الرسائل : 18
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
نقاط نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 29/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أحبكن في الله

مُساهمة من طرف طالبة الفردوس الأعلي في 2008-11-22, 6:47 am

بسم الله الرحمن الرح
السلام عليكن ورحمة الله وبركاته
~~~~~~~~~~~~~

بالرغم من الأخلاق والعادات التي كانت عند العرب الجاهليين ،مثل وئد البنات وانواع زواجهم الا ان العرب كان لديهم خصل جميلة بل ورائعة من الأخلاق الحميدة ،وهم ستة أخلاق يكاوا يكونوا منعدمين في زمننا هذا وهم:

أولاً_ "الكرم" وقد توارثوه وعرفوا به اب عن جد ،والإنسان العربي القديم معروف بكرمه البالغ وضيافته لضيوفه التي يفوقها وصف،وكانت اشعارهم تتغني بهذه الخلق الحميدة ويتفاخرون بها ،حتي ان الرجل الذي يضرب به المثل في الكرم هو حاتم الطائي وهو أشهر العرب بكرمه .
حتي انهم اذا ضاق بهم الحال لا يتركوا هذه العادة ،واذا كان عند احدهم ناقة واحدة وجاءه ضيف هرع لذبحها وتقديمها لضيفه .

ثانياً__"الوفاء بالعهد"كان الوفاء بالعهد من اشهر صفات العرب ،فكانوا يوفون بالعهد مهما كلفهم ذلك من غالي ونفيس ،وحتي لو يكلفهم الحفاظ علي الأمانات التي عندهم فقدان احد ابنائهم .

ثالثاً__"عزة النفس والإباء وعدم قبول الضيم"حتي انهم كانوا سريعوا التأثر بأي كلمة ضددهم او تمس كرامتهم ،ومن الممكن ان تقام الحروب من اجل كلمة .

رابعاً__"المضي في العزائم" فقد كانوا اصحاب عزائم قوية لا يتراجعون عن شئ قرروه.

خامساً__"التؤده والحلم" كانوا العرب يتميزون بالحلم بالرغم ما عرفناه عنهم من عدم الصبر علي الضيم.

سادساً__"السذاجه البدوية"وقد تولدت نتيجة حياتهم البدوية في الصحراء البعيدة عن العمران والصناعات ،فأصبح لديهم نوع من الأغلاق الفكري وسذاجته.

والله ولي التوفيق *-*
avatar
طالبة الفردوس الأعلي
... عضــ جديد ـــو ...
... عضــ جديد ـــو ...

انثى عدد الرسائل : 23
المكان : تحت عرش الرحمن
المهنه : طالبة علم شرعي
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
نقاط نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 28/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

واجب درس السيرة

مُساهمة من طرف ام حبيبة في 2008-11-24, 1:29 pm

رغم ما ابتلي به المجتمع الجاهلي من بعض الاخلاقيات الدنيئة والعادات السيئة مثل انتشار الزنا وشرب الخم والمجون إلا انهم كانوا يتحلون باخلاق فاضلة اشتهروا بها وكانوا يتفاخرون بها مثل:


1. الكرم:كانوا يتنافسون في الكرم واشعارهم تمتدحه وتمتدح اصحاب هذه الصفة ومن العجيب انهم كانوا يرون شرب الخمر والإفراط فيه من الكرم وايضا الميسر حيث كانوا ينفقون ما يربحونه منه علي الفقراء والمساكين.

2. الوفاء بالعهد:وكان يحدث ان يتخلي الرجل العربي بكل ما هو نفيس حتي لا يحنث بوعده ومثال علي هذا ما حدث بين الحارث الغساني والسمؤل.

3. الشجاعة وعزة النفس وسرعة الانفعال وكانوا يرفضون كل ما يشينهم و يرفضون الضيم والذل.

4. التؤدة والحلم ولكنه كان عزيز جدا لان كما قلنا سابقا كان يغلب عليهم سرعة الإنفعال.

5. ونظرا لحياتهم البدوية و البعيدة عن الحضر فكانت لديهم سذاجة بدوية وبسببهذا كانت لديهم صفتي الصدق والأمانة.

6. المضي في العزائم:فلوا رأوا في شيء مجدا وعزة لمضوا اليه ولا يبالوا بالمخاطر.
avatar
ام حبيبة
... عضــ جديد ـــو ...
... عضــ جديد ـــو ...

عدد الرسائل : 1
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
نقاط نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 20/11/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى